للمستقلين: كيف تقوم بتسعير خدماتك في تصميم مواقع الووردبريس؟

إذا كنت مستقلًا وتقوم بتقديم خدمات تصميم المواقع لأصحاب الأنشطة المختلفة، فستواجه تحديًا كبيرًا في تسعير خدماتك بتطوير المواقع وقد تكون من الأمور المحيرة لك خصوصًا إن لم يكن لديك سابقة تجارب مع العديد من العملاء والتي تساعدك في معرفة آلية وضع الأسعار، وكذلك عدم معرفتك بالعوامل التي تؤثر في قرار العميل لاختيار مطور دونًا عن الآخر، كذلك قلة الخبرة في تحديد الوقت الإجمالي الذي من المتوقع أن يأخذه العمل من أجل إنجازه بالشكل المطلوب تماما وحجم القوة الشرائية لدى العميل، وغيرها من التحديات التي تعيقك عن وضع السعر العادل لخدمات. 

في هذا المقالة ستتعرف على الكثير من العوامل التي تؤثر على تسعير خدمات انشاء المواقع (وبالأخص نتحدث عن خدمات تصميم المواقع الووردبريس)، وسنقدم لك أهم النصائح لتسعير خدماتك بما يناسب مجهودك وكذلك تناسب مدى الاستعداد الشرائي لدى العملاء الذين يرغبون في بناء مواقعهم. وكذلك نستعرض لك بعض المهارات الشخصية في التعامل مع العميل لتحقيق دخلًا أعلى بهامش ربح أفضل من نفس المشروع. 

محتويات المقالة:


العوامل المؤثرة في تسعير خدماتك

هناك بعض العوامل التي تؤثر في تسعير خدماتك ولا بد من مراعاتها، فمثلًا إذا كنت تعمل في نطاق دول الخليج العربي ستلزم بنظام تسعير يختلف عن نطاق دول الإتحاد الأوروبي، وكذلك إذا كنت تقدم خدماتك لمشاريع ناشئة ستختلف أيضًا في التسعير عن الخدمات التي تقدمها للجهات الحكومية أو شركات التجارة الإلكترونية فكلٌ منهم يمتلك الميزانية المخصصة لمشروعه الخاص على الويب.

هذه العوامل يجب أن تضعها في حسبانك في البداية قبل أي شيء، ونستعرض لك أهم العوامل فيما يلي وكيف تتعامل مع تلك المتغيرات بالشكل الصحيح.

بلد العميل

واحد من أهم العوامل التي تؤثر في تسعير خدمات تصميم المواقع هي بلد العميل أو الشركة التي تقوم بتقديم العمل لها، ففي الدول التي تمتاز بامتلاك قوة شرائية مرتفعة وتحسن للأوضاع الاقتصادية تستطيع تقاضي أجرًا أعلى من غيرها من الدول التي تعاني من تردي في الأوضاع الاقتصادية، لذلك حاول أن تضع في حجم القوة الشرائية لدى العميل.

لا نقول لك بالتركيز دائمًا على الدول التي تمتاز بارتفاع القوة الشرائية لتحصيل عائد أكبر من عملية الشراء، ولكن ننصحك بتنويع قاعدة عملائك ومراعاة فارق العملة وكذلك حجم النشاط التجاري وتقديم منتج وخدمة تناسب جميع الفئات فإن ذلك يساعدك على زيادة الانتشار وزيادة مرات البيع.

حجم العمل المطلوب 

عندما تنظر إلى حجم العمل المطلوب منك لا تنظر إلى عدد الصفحات أو حجم الموقع أو التطويرات المطلوبة فقط من العميل، ولكن انظر إلى الوقت الفعلي الذي تستغرقه من أجل إتمام العمل على كل التطويرات المطلوبة. 

على سبيل المثال إذا طلب منك أحد العملاء إنشاء موقع ووردبريس لعرض الخدمات التي تقدمها الشركة لعملائها، وهذه الخدمات هي 5 خدمات بشكل إجمالي ..  في هذه الحالة ستكون خطوات العمل على المشروع كالتالي: 

  1. شراء الاستضافة + شراء الدومين للموقع المطلوب
  2. تهيئة الاستضافة و تركيب شهادة SSL للموقع
  3.  تحميل نظام الووردبريس على الاستضافة و تنصيبه وتفعيل
  4. رفع القالب المطلوب وتنصيب الاضافات اللازمة للموقع 
  5. تصميم الصفحات الداخلية للموقع لاستعراض الخدمات والمنتجات
  6. تنصيب وتهيئة SEO للموقع بشكل عام وكذلك النسخ الاحتياطي للموقع 
  7. تعديلات إضافية

بعد قيام بتحديد الخطوات التي ستقوم بها من أجل إتمام العمل على المشروع بالشكل المطلوب، ستحتاج إلى تحديد وقت العمل على تلك المهمات، فمثلا تلك الخطوات ستأخذ منك 5 ساعات كاملة لإنهائها وتنفيذها بالشكل الصحيح والمطلوب…

… وبالتالي ستقوم بضرب عدد الساعات المطلوبة لإنجاز المشروع * سعر الساعة الواحدة وسيكون الإجمالي هو سعر الخدمة الذي يطلبه عميلك. 

إذا كنت مبتدئًا فننصحك بتحديد سعر ساعة قليل يتراوح ما بين 10$ إلى 20$، وذلك من أجل كسب ثقة المزيد من العملاء وايضا أنت لازلت في مرحلة التعلم واكتساب الخبرات فلا داعي لفرض سعر عال على العميل في البداية، وبالتالي في تلك الحالة يمكنك تحديد سعر الخدمة بشرب 10$ (أجرك في الساعة الواحدة) × 5 (عدد ساعات عمل) = 100$ (إجمالي المبلغ المستحق على المشروع) . 

بعد قيامك بتسعير خدمتك بالطريقة السابقة يمكنك اضافة من 10% إلى 20% من إجمالي سعر الخدمة على السعر النهائي ، وذلك تحسبا للعمولات التي تخصمها المنصات والبنوك عند سحب الأموال (هذا يكون اختياري لك وليس من الضروري أن تقوم بإضافة هذه النسبة، وايضا الموضوع يعتمد على درجة التوافق بينك وبين عملائك).

هل تتعامل مع فرد أم شركة؟ 

هناك بعض الحالات التي تؤثر في التسعير والتي تتعلق بكون العميل فرد أم شركة، على سبيل المثال إذا كان العميل فرد واحد فقط سيكون التعامل بينك وبينه فقط وستكون حجم التعديلات المطلوبة منك محدود في أغلب الأحوال، لذلك يمكنك تحديد سعر ساعة متوسط بين 10 و 20 دولار مثلا. 

أما إذا كان العميل مجموعة أفراد أو شركة كبيرة، ففي هذه الحالة سوف تتلقى التعليمات من أكثر من فرد وستكون حجم التعديلات المطلوبة على العمل أكبر، و سيحتاج منك المشروع الكثير من المجهود البدني والنفسي لإنجازه.. في هذه الحالة يمكنك رفع قيمة الساعة الواحدة أكبر من 20$ وحسب المبلغ الذي تراه مناسبا لك وايضا مناسبا لعميلك، ودائما كن واقعي في أسعار ملتزمًا بمتوسط سعر السوق الذي تبيع فيه.

أسعار المنافسين

يأتي أسعار المنافسين كأحد المعايير الهامة التي تحتاج الإلتفات إليها في أثناء عملك، فقد تكون عقبة عندما تعمل في سوق تنافسي شديدة المنافسة وقد تكون تحديًا تستطيع التغلب عليه، فمثلًا إذا كنت تعمل في سوق يعمل به منافسين لك لديهم خبرة أكبر منك بتقنيات الووردبريس، في هذه الحالة ستجد أن أسعارهم باهظة، وفي هذه الحالة يمكنك عرض خدماتك بسعر أقل من السعر الذي يعرضه المنافسين ولكن مع عدم حرق الأسعار حتى لا يستخف بك العملاء ويشعرون أن تقدم لهم أعمال عديمة القيمة.

على الناحية الأخرى ربما تكون أسعار المنافسين لك أقل منك بشكل ملحوظ، وفي هذه الحالة يكون أمامك أخذ أحد الطريقين:

  1. امتلاك بعض المميزات التي لا تتوفر عند منافسيك، على سبيل المثال يمكنك تقديم دعم فني لمدة 60 يوم على الموقع بعد تسليمه في حين أن المنافس يعرض دعم فني لمدة 15 يوما فقط، أو لا يقدم دعمًا بالأساس. 
  2. العمل في نطاق خارج الذي يعمل فيه منافسيك ومحاولة فتح سوق جديد لك في بلدان أخرى أو مع عملاء بمواصفات مختلفة. 

وتذكر أن العملاء لا تدفع للأرخص دائمًا ولكن تدفع لأصحاب الجودة بشكلٍ أساسي، فسيكون عملًا مطابقًا لمتطالبتهم بسعر أعلى أفضل من عمل لا يوفي احتياجاتهم بسعرٍ زهيد.


أهم النصائح لتسعير خدماتك

في هذا الجزء نقدم لك بعض أهم النصائح التي تساعدك على تسعير خدماتك فى العمل على إنشاء وتطوير مواقع الووردبريس بطريق عادلة وتحقق عائدًا مرضيًا لك، إذا تابعت تلك النصائح بالشكل الصحيح.

1 . ضع قيمة مادية عادلة لوقتك

كمطور ووردبريس أو أحد المستقلين الذين يعملون عبر الإنترنت بشكل حر، يجب أن تعلم بأن الوقت هو أغلى ثروة تمتلكها في جميع الأحوال فعلى سبيل المثال يمكنك قبول مشروع ياخذ منك 5 ساعات وتحصل مقابله على 100$ ، أما إذا كان المشروع لمدة 5 ساعات والميزانية الخاصة به 10$ فقط ، ففي هذه الحالة يكون الوقت لا يعمل في صالحك حيث أنه يمكنك أن تستثمر تلك الساعات الخمس في تعلم مهارة جديدة أو قراءة كتاب جديد يمكن أن يضيف لك مهارات من شأنها أن ترفع سعر الخدمات التي تقدمها لأصحاب الأعمال.

في المقابل، تخشى من خسارة عميل ابدا ففي بعض الحالات يكون “كسب العميل يعني كسب المال” وقد يكون “خسارة العميل تعني كسب الوقت ! “.  لذلك احترم وقتك دائما وضع تسعيرة مرضية لك وأيضا مناسب مستوى الخبرة والمهارة والقيمة التي يمكنك أن تقدمها لعملائك في الوقت المحدد، ولا تقدم أسعار مبالغ فيها بشكل كبير .

2 . لا تحرق أسعارك أبدًا 

في معظم الأوقات ستجد أن العميل الجاد يكون على استعداد لدفع أموال جيدة مقابل الحصول على نتائج مرضية، ففي هذه الحالة يجب أن يكون لديك ثقة في مهاراتك المتميزة والتي بالتأكيد ستعود بالنفع على عميلك.

في تلك الحالة إذا خسرت عميل لم يقبل عرض سعرك العالي بالنسبة اليه، ستكون أمامك فرصة لاجتذاب العملاء الأكثر جدية و المستعدين لدفع المزيد في مقابل الحصول على الخدمة المتميزة والفريدة التي تقدمها أنت. 

3 . لا تتجاهل تكلفة الدعم الفني

في معظم الحالات لا ينتهي الأمر بمجرد إكمال العمل وتسليمه إلى العميل، ولكن قد يستمر العمل لساعات وربما لأأيام وشهور بعد تسليم المشروع، حيث دائما ما يطلب العميل الدعم الفني والمتابعة وعمل التعديلات من طرفك، ففي البداية ضع في حسبانك هذا الأمر واحتسابه ضمن المشروع.

في هذه الحالة يجب أن تحدد الوقت المطلوب منك للدعم الفني للمشروع وتوضّح ذلك للعميل، وتضع تكلفة تلك الساعات على السعر الإجمالي للمشروع الذي تعمل عليه.

4 . كن مرنًا في أسعارك

في بعض الحالات قد تضطر إلى رفع سعر خدمتك في الوقت الذي يكون لديك ضغط كبير في العمل على الكثير من المشاريع، وترغب في تقليل عدد المشاريع الجديدة لمحاولة التركيز على ما تعمل عليه، في هذه الحالة إما أن ترفض المشاريع الجديدة حتى تقوم بإنهاء العمل على المشاريع الحالية، أو يمكنك رفع سعر خدمتك بطريقة تجعل استقبال مشاريع اضافية و بسعر مرتفع أمرا محفزا لك لإنهاء المشاريع الحالية والبدء في الجديدة. 

أيضا في بعض الأحيان يكون خفض السعر الخاص بخدمتك استنادا إلى رغبتك في اكتساب الخبرات من المشروع الذي تعمل عليه، أو في حال إذا كنت راض نفسيا عن المشروع الذي تعمل عليه حيث أن ذلك يرفع من ثقتك بنفسك ورضاك عما تقوم به.

في جميع الحالات سواءًا كنت تنوي زيادة أجرك أو تقليله، فكن حريصا على أن يكون هذا التغير في الحدود المسموح به بحيث لا تقدم سعرًا بخسًا أو سعرًا مبالغًا فيه في بعض الحالات، فأنت لا زلت مقيدًا بالسوق الذي تعمل به وقد تُبنى سمعتك بناءًا على الأسعار التي تعمل بها.


نصائح لزيادة هامش الربح من نفس المشروع

لا ينتهي العمل دائما بتسليم المشروع الذي قدمته إلى عميل، ولكن في معظم الأحيان يكون هناك المزيد من الخدمات الأخرى التي تقدمها على نفس المشروع بهدف زيادة قيمة الصفقة. ودعنا نستعرض لك بعض النصائح لزيادة هامش الربح من نفس المشروع بما يلي:

1. توفير الدعم الفني شهريًا 

من أكثر الأمور التي تساعدك على زيادة هامش ربحك من أي مشروع إنشاء وتطوير مواقع الووردبريس، هو توفير دعم فني للعميل بشكل شهري أو ربع سنوي أو حسب إتفاقك مع العميل. 

الدعم الفني قد يشمل الكثير من الإجراءات مثل القيام بتنصيب التحديثات الدورية للووردبريس والقوالب والإضافات الخاصة بالموقع، ومراجعة  الإجراءات الأمنية الخاصة بالموقع وتصميم المزيد من  الصفحات والأقسام الداخلية حسب الحاجة، وحل جميع المشاكل التي قد تطرأ في أثناء إطلاق الموقع. 

قد يشمل الدعم الفني أيضا متابعة عمليات النسخ الإحتياطية وتطوير واجهة الموقع وكذلك إدارة استضافة الموقع وبعض الأعمال الإدارية التي قد يقوم بها بعض الأشخاص الآخرين من فريق العمل مثل بعض المهمات الإدارية والمهمات التسويقية وإدارة محتوى الموقع.

2. زيادة قيمة الصفقة

إذا كان لديك بعض المهارات التسويقية التي قد تفيد عملاءك مثل تحسين SEO أو بعض المهارات المتعلقة بالتسويق عبر الإنترنت، فيمكنك عرض بعض الخدمات التسويقية للعميل للبدء في ترويج الموقع عبر المنصات المختلفة والوصول إلى العملاء المحتملين.

كذلك تستطيع تقديم بعض المهارات الأخرى مثل إدارة محتوى الموقع، خصوصًا إذا كان موقعًا يمتلك قاعدة كبيرة من البيانات، فتستطيع مساعدته بشكلٍ أو بآخر لتنظيم وإدارة هذا المحتوى. أيضًا يمكنك توفير بعض خدمات تصميم الجرافيك أو إدارة حسابات التواصل الاجتماعي أو كتابة المحتوى الإبداعي، أو غيرها من المهارات التي تزيد قيمة الصفقة إذا كانت لديك بالفعل أو تستطيع التوسط مع شخص محترف لإتمام تلك المهمات.

الخلاصة

من المفترض انك الآن أصبحت تفهم جيدا أن تسعير خدماتك في تصميم المواقع يعتمد على مستوى خبراتك والوقت المبذول وبعض العوامل الأخرى التي تؤثر في إتمام العمل المطلوب، وبالتالي إذا قمت بتقدير مهاراتك ووقتك بشكل جيد فسيكون العمل مرضيًا بالنسبة لك.

لا تبالغ في بخس أسعارك بالطريقة التي تجعلك عملائك يثيرون الشكوك حول قدرتك في إنجاز المهمة، ولا تضع أسعارًا خرافية لا تتناسب مع حجم المشروع الذي تعمل عليه، كما يجب أن تضع في الاعتبار أية مصاريف أو رسوم اضافية على السعر الإجمالي للمشروع الذي تعمل عليه مثل عمولات الجهات المالية والأدوات التي تستهلكها في إتمام العمل والسنين التي بذلتها في تعلم مهاراتك الحالية.

عبد الفتاح الطيب
مطور ويب ومتخصص في تطوير المواقع والمتاجر الإلكترونية باستخدام الووردبريس، وخبير في أرشفة المواقع لدى محركات البحث وتقنيات SEO