ما هو الووردبريس؟ شرح شامل للمبتدئين

ربما تسمع التوصية دائمًا من بعض الإشخاص بالإعتماد على الووردبريس لإنشاء موقعك على الإنترنت، ويقولون بأنه من أفضل الطرق لبناء موقعك الخاص.

ثم تسأل نفسك: ما هو الووردبريس؟ وما سبب شهرة هذا النظام ليتحدث عنه أشخاص كثيرون بهذا الشكل؟ وكيف يعمل هذا النظام في إدارة المواقع؟ وهل هو الخيار الأنسب لي؟

لعل تكون الصورة غير مكتملة أمامك إن كان الووردبريس هو الحل الأفضل لك أم لا، وإن كان يستحق هذه الثقة أم لا. وهذا ما سنتناوله في المقالة بتعريف الووردبريس وشرح آلية عمله، وما مميزاته، ومدى ملائمته لاحتياجات أصحاب المواقع، وكيف تعتمد عليه لبناء موقعك على الويب.


محتويات المقالة:


ما هو الووردبريس؟

كان WordPress في البداية عبارة عن منصة تدوين فقط، لكنه بعد ذلك تطور كثيرًا وأصبح نظام إدارة محتوى يقوم بإنشاء جميع أنواع مواقع الويب.

الووردبريس هو نظام إدارة محتوى مكتوب بلغة (PHP). يتم تخزين جميع محتويات موقع الويب، من:

  1. الإعدادات.
  2. المنشورات.
  3. الصفحات.
  4. الإضافات.

هذه المحتويات تخزن في قاعدة بيانات مثل (MySQL أو MariaDB أو SQLite). وتعتبر MySQL الأكثر شيوعًا كخيار لقاعدة البيانات.

يكمن قوة نظام الووردبريس، في أنك لست بحاجة إلى خبرة برمجية أو خبرة بالتصميم لإنشاء الموقع الإلكتروني الخاص بك، بسبب ما يوفره الووردبريس من تصاميم وقوالب جاهزة، والعدد الكبير من الإضافات التي تلبي احتياجاتك المختلفة.

يسمح الووردبريس لأي شخص، بغض النظر عن خبرته التقنية، بإنشاء مواقع ويب ذات مظهر احترافي بسرعة من خلال واجهة مستخدم سهلة بالنسبة للجميع.

قد يتساءل أحدهم: ولكنني لا أعرف شيءً عن تلك التفاصيل التقنية ولا أمتلك خلفية عن لغات البرمجة.

في الحقيقة أنت لا تحتاج إلى ذلك، فنظام ووردبريس يتكفل بعمل أغلب المهمات البرمجية، ستجد كل ما تحتاجه لتصميم مواقع الويب الخاصة بك، وسيتيح لك التحكم بسهولة في كل شيء من إعدادات وتصاميم وإضافات.

وبالمختصر : يمكنك إنشاء موقع ووردبريس احترافي دون الحاجة لكتابة سطر برمجي واحد.

يجدر الذكر هنا أن ووردبريس ليس النظام الوحيد الذي يمكنك من إنشاء وتصميم مواقع الويب، ولكنه أشهرها وأكثرها انتشارًا حيث أن (37٪ من جميع مواقع الويب تستخدم الووردبريس).

اقرأ أيضًا: كيف يعمل نظام الووردبريس، وما مكوناته

لماذا أحتاج إلى الووردبريس؟

مع التطور التكنولوجي الكبير الحاصل اليوم، أصبحت الحاجة ملحّة لإنشاء المواقع الإلكترونية سواءً أكان الغرض تصميم موقع لتسويق أعمالك، أو عمل مدونة خاصة بك، أو بناء موقع لشركة ما، أو إنشاء متجرك الخاص لبيع منتجاتك على الإنترنت.

الووردبريس هي النظام الأمثل الذي يمكنك من إنشاء المواقع حسب رغبتك وبكل سهولة، وبذلك سيكون بإمكانك التركيز على المحتوى الخاص بك بدلًا من التركيز على كيفية إنشاء الموقع وتصميمه وبرمجته (وما يتطلب ذلك من تكاليف في الوقت والمال والجهد). هنا في ووردبريس لن تضطر لكتابة أي سطر برمجي، ويمكنك الحصول على موقعك خلال 15 دقيقة فقط.


ما هي ميزات الووردبريس؟

  • مجاني، حيث يمكنك تنصيبه بكل سهولة دون أية تكلفة على الإطلاق.
  • مفتوح المصدر، حيث تحصل على الكود البرمجي ذاته ويمكنك تخصيصه بما يلبي احتياجات موقعك.
  • متعدد الاستخدامات: يمكنك من إنشاء أي نوع من أنواع مواقع الويب سواءً أكانَ (موقعًا تجاريًا بسيطًا، أو مدونة، أو مكتبة للصور، أو موقعًا احترافيًا لشركة، أو موقع زفاف، أو دليلًا، أو متجرًا إلكترونيًا … وغيرها الكثير).
  • يتمتع بلوحة تحكم سهلة وصديقة للمستخدم.
  • توفير المظهر الأنسب لك: فهناك الآلاف من حزم التصميم المجانية والمتميزة والتي تسمى (السمات أو المظهر) المتاحة لـ WordPress، حيث يمكنك تثبيت تلك القوالب بنقرة واحدة.
  • قابل للتوسيع، يمكنك إضافة ميزات مخصصة إلى WordPress بمساعدة الإضافات (Plugins).
  • به الخصائص والإضافات ليكون متجاوبًا مع مختلف أحجام الشاشات ويساعدك في تهيئة موقعك لمحركات البحث.
  • توفير كافة الإمكانيات لتحسين سرعة الموقع وتعزيز تجربة المستخدم.
  • مكتبة ملفات الوسائط، يتضمن WordPress مكتبة وسائط مدمجة حيث يمكنك تحميل ودمج ملفات الوسائط مثل الصور أو مقاطع الفيديو في صفحاتك أو منشوراتك.
  • الجديد في WordPress 5.0: هو محرر قوالب WordPress 5.0 (الذي يسمى محرر المكونات)، والمعروف أيضًا باسم محرر (Gutenberg WordPress).

حيث يغير المحرر الجديد، طريقة تحريرك لصفحات ومنشورات الووردبريس. كل شيء بات أكثر سهولة الآن، فلقد أصبح بإمكانك الآن تصميم المحتوى الخاص بك وترتيبه بمنتهى السهولة عبر تقنية “السحب والإفلات” .

كما يتيح لك الووردبريس تحرير محتوى الموقع، وإنشاء منشورات وصفحات جديدة، ثم التأكد من عرض موقع الويب الخاص بك بشكل صحيح على جميع الأجهزة.


الفرق بين WordPress.com و WordPress.org

في حال قررت البحث عن الووردبريس على جوجل، من المؤكد أنه سيظهر لك خياران:

  1. WordPress.com (النسخة المستضافة من الووردبريس).
  2. WordPress.org (نسخة الووردبريس ذاتية الاستضافة).

البعض يعتقد أن كلا الخيارين متطابقان. وهذا غير صحيح، فهناك فارق بينهما في الجهة المستضيفة لموقع الويب الخاص بك لكل خيارٍ على حدة.

ما هو WordPress.org؟

WordPress.org، هو الإصدار المستضاف ذاتيًا من الووردبريس، وهو الأكثر شيوعًا واستخدامًا، بسبب كونه أكثر مرونة ولا توجد أية قيود لاستخدامه.

وبالتالي فمن خلال WordPress.org يمكنك تخصيص موقع الويب الخاص بك كما تراه مناسبًا والتحكم الكامل بالمحتوى الخاص بك.

مع WordPress.org تحتاج إلى شراء حزمة استضافة لموقع الويب الخاص بك من أحد مزودي الخدمة مثل (Bluehost أو SiteGround)، وذلك حتى يبقى موقع الويب الخاص بك فعّالًا وعاملًا على الإنترنت على مدار الساعة.

الحزمة التي يوفرها (WordPress.org) والمستخدمة في إنشاء موقع ويب بإصدار مستضاف ذاتيًا يتطلب من مالك الموقع التعامل مع:

  • المهام الإدارية الخاصة بالموقع.
  • تثبيت الووردبريس.
  • إدارة التحديثات على الووردبريس والتعامل مع القوالب (themes) والإضافات المثبتة.
  • التعامل مع النسخ الاحتياطي للموقع.
  • الحفاظ على أمان موقع الويب الخاص بك.

هناك بعض المهمات التي يساعدك فيها مزود خدمة الاستضافة، والبعض الآخر تقوم أنت بها من خلال لوحة التحكم.

ما هو WordPress.com؟

في المقابل نجد أن WordPress.com هي خدمة نشر تستضيف موقعك المنشأ بالووردبريس. فيتيح لك ذلك تركيز كل وقتك على تحديث وتسويق موقع الويب الخاص بك.

بمعنى آخر، أنت سوف تنشئ موقعك على استضافة شركة ووردبريس نفسها. يمكنك الاشتراك في WordPress.com مجانًا وإطلاق موقع الويب الخاص بك، ولكنك تحتاج إلى الترقية إلى إحدى الخطط المدفوعة من أجل استخدام اسم المجال الخاص بك والحصول على خصائص أعلى.

تذكر أنك في حال لم تدفع مقابل الترقية والحصول على اسم نطاق خاص بك، سيظل موقعك تابعًا لاسم المجال والنطاق الخاص بالووردبريس، كالتالي: (www.YourSite.wordpress.com).

بشكل عام يعتبر النسخة المجانية من WordPress.com أقل مرونة، وستحتاج إلى دفع المزيد من أجل الحصول على ميزات إضافية.

اقرأ أيضًا: الفرق بين WordPress.com وبين WordPress.org | كيف ومتى تستخدم كلٍ منهم


من يمتلك الووردبريس؟

في الأصل تم إنشاء الووردبريس كنظام لنشر المدونات (وهو المصطلح الشائع عنه إلى اليوم) ولكن مع التطور الذي طرأ عليه، أصبح اليوم بإمكانك إنشاء جميع أنواع مواقع الويب باستخدام الووردبريس.

وقد تم إصدار الووردبريس في 27 مايو 2003 من قبل مؤسسيْه: المطور الأمريكي (Matt Mullenweg)، والمطور الإنجليزي (Mike Little).

إن المساهمات التي قدمها الآلاف من الأشخاص المستقلين من جميع أنحاء العالم هي التي أدت إلى بناء WordPress وأوصلته لما هو عليه اليوم.

تم ترخيص WordPress بموجب GPL، والذي يحقّ لك ما يلي:

  1. يمكنك استخدام WordPress بأية طريقة تريدها دون قيود.
  2. يمكنك تخصيص أو إضافة أو إزالة أي شيء في النظام.
  3. يمكنك إعادة تغليف نسخة من حزمة الـ WordPress وإعادة تسميتها وبيعها وتوزيعها.

بمعنى: أن أي موقع ويب تقوم بإنشائه باستخدام برنامج WordPress، هو ملك لك وفيما تنشره على الموقع 100٪، وتستطيع إجراء كافة التعديلات النظام دون أية قيود.

تمتلك شركة أوتماتيك (Automattic)، وقد أنشأت النظام في 2003 بهدف أساسي وهو تسهيل استضافة الووردبريس وتسهيل العمل على المبتدئين.

بالتالي يمكن القول اليوم: WordPress.org مملوك لمؤسسة الووردبريس، وهي مؤسسة غير ربحية، والغرض الوحيد منها هو ضمان إتاحة الووردبريس وصيانته وتطويره مجانًا.

إذا كان الووردبريس مجانيًا، فكيف تربح الشركة المطورة له؟

هذا هو السؤال الذي يبحث عنه جميع المبتدئين، ولدينا شقان للإجابة عن هذا السؤال. مثلما شرحنا في الأعلى نحن لدينا مؤسسة WordPress غير الربحية وشركة Automattic المسئولة عن تطوير الووردبريس وتسعى للحصول تحقيق أعلى هامش من الربح بلا شك.

فبالنسبة لشركة Automattic، فإنها تربح من بيع الخدمات المتعلقة بالووردبريس، مثل:

  • خدمات الاستضافة
  • خدمات الإضافات والقوالب
  • خدمات النسخ الاحتياطي
  • الإعلانات الترويجية

باختصار يتم الربح من بيع جميع ما يتعلق من خدمات متعلقة بالووردبريس، مثل بيع القوالب (Themes) والإضافات والاستشارات وغير ذلك.

بالنسبة لمؤسسة الووردبريس (WordPress.org)، فإنها تربح من خلال المساهمين أو التبرعات:

  • إذا كنت تستضيف موقع الويب الخاص بك على (Bluehost أو Siteground أو WPEngine) أو أي شركة استضافة WordPress رئيسية أخرى، فأنت تدفع بشكل غير مباشر مقابل WordPress. لأن كل هذه الشركات تساهم في النظام بشكل مستمر.
  • إذا كنت تستخدم بعض الإضافات مثل (Yoast SEO أو BackupBuddy أو Sucuri) أو أي من عائلة منتجات (OptinMonster و WPForms و MonsterInsights وما إلى ذلك) فأنت تدفع بشكل غير مباشر مقابل WordPress. لأن جميع هذه الشركات ترعى WordCamps بانتظام و تساهم في WordPress.

ما هي المواقع التي يمكن إنشاءها بالووردبريس؟

حيث أن الووردبريس نظام مفتوح المصدر، فيمكنك استخدامه في إنشاء أي نوع من أنواع المواقع، ومنها ما يلي:

  • المدونات

يمكنك إنشاء مدونة وكتابة تدوينات مثل تلك التدوينة التي تقرأها الآن :)، وتبدأ بمشاركة الأفكار والصور والتعليقات والبرامج التعليمية والوصفات وغير ذلك الكثير.

  • مواقع التجارة الإلكترونية

يتيح لك الووردبريس إنشاء موقع للتجارة الإلكترونية لبيع السلع أو الخدمات عبر الإنترنت وبناء نظام الدفع عبر الإنترنت وإدارة العملية البيعية بالكامل من خلال موقعك، بالإعتماد على إضافة WooCommerce الشهيرة.

  • مواقع العضوية

يمكنك إنشاء موقع العضوية ووضع المحتوى خلف نظام حظر الاشتراك غير المدفوع أو تسجيل الدخول إلى الحساب.
للوصول إلى الصفحات أو المنشورات، يجب على المستخدمين تسجيل الدخول أو الدفع مقابل المحتوى.

  • معارض الأعمال الإلكترونية Portfolios

اعرض أعمالك الفنية ومنجزاتك ومهاراتك في التصميم والمزيد من الاختصاصات، باستخدام حافظة خاصة بأعمالك مبنية على WordPress.

  • مواقع المنتديات

يمكن أن يكون موقع المنتدى مكانًا مفيدًا للمستخدمين لطرح الأسئلة أو مشاركة النصائح.

  • مواقع تنظيم الفعاليات والأحداث

هل تنوي استضافة حدث أو فعالية ما؟ يمكنك بناء موقع ووردبريس تستطيع من خلاله مشاركة تفاصيل الأحداث الخاصة بك وبيع التذاكر الخاصة بها.

  • المواقع التعليمية الإلكترونية

يمكن للطلاب أخذ الدورات التدريبية واستطلاع الدروس عبر الإنترنت، وتتبع تقدمهم، وتنزيل الموارد والمصادر التي يحتاجونها، إضافة إلى المزيد من الخدمات الأخرى التي توفرها أكاديميات ومواقع التعلم الإلكتروني.

يتيح لك WordPress ومن خلال استخدام الإضافة (WordPress LMS)، إنشاء نظام للدورات التدريبية وتقديمها عبر الإنترنت.

وغير ذلك من المواقع.

يمكنك تخصيص مظهر وإمكانيات الموقع بما يلبي احتياجاتك


لماذا أحتاج إلى تعلم WordPress؟

لتحصل على إجابة مقنعة لهذا السؤال، تتبع هذه الإحصائيات:

  • في عام 2011، دعم الووردبريس 13.1٪ من المجموع الكلي لمواقع الويب.
  • عام 2014 تضاعفت النسبة تقريبًا، ووصلت إلى 21٪.
  • في عام 2017، وصلت هذه النسبة إلى 27.3٪.
  • مع بداية عام 2019، أصبحت النسبة 33.6٪.
  • في يومنا الحالي تبلغ نسبة دعم الووردبريس 35٪ من المجموع الكلي المواقع. 

بمعنى أن 35% من مواقع الويب التي نشاهدها اليوم على الشبكة العنكبوتية منشأة باستخدام الووردبريس فقط، وهذا يمثل ما نسبته 60% من قيمة سوق أنظمة إدارة المحتوى.

فوائد الووردبريس لأصحاب المواقع

يقدم الووردبريس العديد من الموارد والميزات لأصحاب المواقع، لتطوير وتحسين أعمالهم:

  • سهولة الإعداد والبناء.
  • مكتبة واسعة من الموضوعات والسمات للاختيار من بينها.
  • الإضافات المساعدة والجاهزة لأداء وظائف محددة ومتخصصة.
  • مجتمع ضخم من المستخدمين والمطورين الذين يقدمون الدعم والمشورة.
  • التصميم المتجاوب مع الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية.

فوائد الووردبريس كمصمم مواقع

يعد الووردبريس من المجالات الرائعة في حال فكرت في العمل عبر منصات العمل الحر، وجني المال مقابل ذلك. ببساطة يمكنك الدخول إلى مواقع العمل المستقل العربية والعالمية لتجد الكم الكبير من الطلبات المتعلقة بالووردبريس.

يمكنك تقديم العديد من الخدمات باستخدام الووردبريس، مثلا:

  • خدمات إنشاء وتصميم مواقع إلكترونية ومدونات.
  • خدمات ترجمة القوالب (Theme) الأجنبية إلى العربية.
  • خدمات ترجمة الإضافات إلى اللغة العربية.
  • خدمات دعم وصيانة مواقع الووردبريس.
  • خدمات تسريع مواقع الووردبريس.

وأيضًا يمكنك تقديم خدمات تعليمية مثل: عمل دورات لتعليم الووردبريس وبيعها في المنصات التعليمية المختلفة “مثل يوديمي”).


هل الووردبريس هو النظام الأفضل؟

يوجد العديد من أنظمة إدارة المحتوى (CMS) المختلفة والمتباينة في مميزاتها وخواصها، و الووردبريس ليس نظام إدارة المحتوى الوحيد على ساحة الويب، لكنه ووفقًا لإحصاءات وتقارير استخدام أنظمة إدارة المحتوى يشغل أكثر من 60 مليون موقع ويب، أي 36٪ من مجموع مواقع الويب على الإنترنت، وأكثر من 60٪ من مجموع مواقع الويب القائمة على أنظمة إدارة المحتوى.

أمثلة لأنظمة إدارة محتوى أخرى مشهورة:

  • جوملا (Joomla).
  • دروبال (Drupal).
  • ماجنتو (Magento).
  • ووكومرس WooCommerce.
  • غوست Ghost.
  • شوبيفاي (Shopify).
  • بيج كوميرس BigCommerce.
  • كست باترن Textpattern.
  • ويكس (Wix).
  • بلوجر (blogger).

ما الذي يميز الووردبريس عن غيره من الأنظمة؟

  • سهولة الاستخدام وخاصة بالنسبة للمبتدئين.
  • العديد من القوالب والإضافات.
  • مجاني ومفتوح المصدر وبه العديد من الإمكانيات.
  • به الخصائص ليكون صديق للمستخدم
  • سرعة التحميل وتوفير خصائص الأمان.
  • التكلفة الاقتصادية مقابل ما تحصل عليه.

كيفية إنشاء موقع ووردبريس؟

 في البداية: تنصيب الووردبريس عملية سهلة وبسيطة، حيث يمكنك تنصيبه بسهولة من خلال حجز اسم لموقعك على الإنترنت (Domain Name)، واستضافة ويب، والاستضافة يقصد بها الخدمة التي تسمح بتحميل ملفات موقعك لأجل الظهور على الإنترنت.

ثانياً، تحتاج إلى اختيار الاستضافة التي تناسبك (مثل، Bluehost , Site Ground)، أو يمكنك الإعتماد على استضافة ووردبريس ذاتها، والهدف من ذلك أن خدمة الاستضافة هي التي تساعدك في ظهور موقعك على الإنترنت.
تقدم بعض الشركات إمكانية تنصيب الووردبريس (بضغطة واحدة) أو يمكنك تثبيته بشكل يدوي.

ثالثاً، تحتاج إلى تثبيت وتنصيب الووردبريس. هنا في حال اخترت استضافة من مزود للخدمة (مثل Siteground)، عليك فقط الدخول إلى لوحة التحكم الخاصة بك والبحث عن أيقونة الووردبريس والقيام بتثبيته. وأغلب الشركات الأخرى تقدم نفس هذا الخيار
ويمكنك أيضًا، التنصيب بشكل يدوي ( من إنشاء قاعدة البيانات واسم المستخدم وتنزيل ملف الووردبريس وإعادة رفعه إلى الموقع وغيرها من الخطوات اليدوية).

رابعاً، عند الوصول إلى هذه المرحلة، تكون قد حصلت على موقعك الإلكتروني ولكن لا يزال بدائياً، عليك البدء باختيار القالب (Theme) الذي تريده والذي يناسب متطلباتك والقيام بتخصيصه كيفما تريد.

خامساً، في هذه المرحلة، يمكنك البدء بتحميل الإضافات (Plugins) التي تريدها وتساعدك على تهيئة موقعك بالشكل الذي تريده.

سادسًا وأخيرًا، يمكنك الأن البدء في نشر المحتوى الخاص بموقعك ويصبح جاهزًا للمستخدمين

نتمنى أن تكون استفدت من هذه المقالة في التعرف على الووردبريس، والتعرف على النظام بشكل أعمق بالتعرف على طريقة عمل النظام، والمميزات التي يوفر لأصحاب المواقع.

اقرأ أيضًا: خطوات إنشاء موقع ووردبريس احترافي | خطوة بخطوة

تم إعداد وتحرير المقالة بواسطة/ ضرار حسن

عمر إسماعيل
مؤسس موقع ووردبريس بالعربية، وخبير في بناء وإدارة الأعمال عبر الإنترنت والتسويق عبر المنصات الرقمية.